الأسهم

عندما يشتري المستثمر حصة من الأسهم فهو يستثمر مباشرة في الشركة، وفي مقابل هذا الاستثمار، تعطيه الشركة جزءًا من ملكيتها.

يقوم التجار بشراء وبيع تريليونات من الدولارات من الأسهم كل يوم في مختلف البورصات في جميع أنحاء العالم.

على الرغم من وجود مجموعة واسعة من الفرص الاستثمارية المتاحة اليوم، يتابع المستثمرين شغفهم في شراء الأسهم لأسباب عديدة.

نذكر أدناه بعضًا من أكبر الفوائد لتداول الأسهم:

• الملكية الجزئية، تعني أن المستثمرين مساهمين ويمكن أن يتمتعوا بتوزيع الأرباح.

• الأسهم في الشركات المتقلبة أو الجديدة يمكن أن توفر عوائد هائلة.

• الأسهم في الشركات الثابتة، التي أنشئت قديمًا يمكن أن توفر عائدًا جيدًا مع حد أدنى من المخاطر.

• الأسهم طريقة رائعة لتنويع محفظتك الاستثمارية إذا كان معظمها من السندات والمدخرات.

فيما يلي، ستجد كل ما تحتاجه من معلومات للبدء في تداول الأسهم وتحقيق الأرباح.

 

أنواع الأسهم

بشكل عام، هناك ثلاثة أنواع من الأسهم:

• الأسهم العادية: تمنح المستثمر نسبته من الأرباح، ونمو الأرباح، وحقوق التصويت. يجعلك شراء الأسهم العادية صاحب للشركة بشكل جزئي.

تمنحك أنواع الفئة (أ) من الأسهم العادية حق التصويت، في حين لا يحق ذلك لحملة الأسهم العادية من الفئة "ب".

• الأسهم الممتازة: عند إفلاس الشركة، يتمتع حاملي الأسهم الممتازة بالأولوية على حساب حملة الأسهم العادية. ومع ذلك، ليس لحملة الأسهم الممتازة حق التصويت. الأسهم الممتازة المجمعة تعني مراكمة الشركة لأرباح الأسهم المستحقة التي يجب أن تدفع بالكامل في وقت لاحق، في حين أن الأسهم الممتازة غير المجمعة لا تتمتع بأرباح لاحقة إذا لم يتم الإعلان عنها.

• الأسهم غير المدرجة في البورصة: هي الأسهم التي لم يتم إدراجها في البورصة الرئيسية، قد تكون ممتازة أو عادية. ويتم شراء الأسهم غير المدرجة في البورصة مباشرة من الشركة، وهي أكثر خطورة بكثير من شراء الأسهم من البورصة. بعض المستثمرين يفضل الاستثمار في الأسهم غير المدرجة في البورصة، على الرغم من المخاطر التي تحيط بها لأنها يمكن أن توفر عوائد عالية بشكل لا يصدق.

 

مفاهيم هامة أخرى

عند تداول الأسهم، هناك الكثير من الاشياء المختلفة التي ينبغي أخذها بعين الاعتبار. مثلًا يجب أن تعرف أي نوع من الأسهم عليك شراؤها وكل شيء عن الشركة التي تستثمر فيها وهذا يشمل القطاع المالي واتجاهات السوق ونسب التقييم وتقارير حديثة.

ونذكر أدناه بعض النقاط الهامة الأخرى:

• مدى سيولة الاسهم؟ إذا أردت شراء أسهم لا يتم تداولها عادة، فستكون تحت رحمة السوق عندما تود بيعها. وعادة، تكون الأسهم العادية عالية السيولة.

• ما هو العائد السنوي؟ تستند الأرباح الخاصة بك على العائد السنوي، وهو مبلغ تتلقاه كل عام لامتلاكك الأسهم. في حال  تلقيك لأرباح عالية فسوف تكسب المال حتى لو كان سعر السهم في حالة ركود.

• هل تصلح الأسهم لمحفظتي الاستثمارية؟ إن كنت قد استثمرت في كل شيء ماعدا قطاع الطاقة، قد تحتاج إلى قليل من التنويع.

 

تداول الأسهم بدون ملكية

إذا كنت ترغب في تجارة الأسهم دون الحاجة لشراء حصة في ملكية شركة ما، يمكنك القيام بذلك من خلال شراء عقود الفروقات. وتباع تلك العقود بواسطة شركات تجارية خاصة كاتفاق على سداد الفرق بين سعر الشراء والبيع. ويمكنك الاحتفاظ بعقود الفروقات لأي مدة ترغبها سواء طويلة أو قصيرة.

لا تأتي العقود مقابل الفروقات مع حقوق ملكية مثل أرباح الأسهم أو حقوق التصويت. ولكن لها شعبية بين العديد من التجار بسبب بعض المزايا المتميزة التي تقدمها مثل:

• عدم وجود أية رسوم وساطة فيها وعادة ما تدفع فارق سعري صغير.

• يمكنك الشراء والبيع على المكشوف بدلًا من مجرد الاستثمار فيها.

• يمكن شراؤها وبيعها برافعة مالية، ويمكنك امتلاك أسهم بقيمة 10000 دولار أمريكي باستثمارك لمبلغ 1000 دولار أمريكي فقط.

• شراء عقود الفروقات بسيط ويمكن القيام به على الانترنت. ليس عليك التعامل من خلال وسيط أو الذهاب إلى بورصة نيويورك.

 

إذا كنت على استعداد للبدء في شراء وبيع الأسهم باستخدام عقود الفروقات، تأكد من إنشاء حساب اليوم، حيث نقدم لك أفضل الأسعار ومنصة تداول متطورة مجانية لجعل تداول الأسهم أسهل مما كان عليه في أي وقت مضى!