أساسيات تداول الفوركس 

الفوركس هو سوق دولي لمختلف العملات العالمية يستطيع فيه المستثمرون شراء وبيع العملات، والمضاربة على قيمتها.

تأسس سوق الفوركس في عام 1971، ومنذ ذلك الحين أصبح أكبر سوق تجاري في العالم. في الواقع، يتم تداول ما يزيد عن 4 تريليون دولار في الفوركس يومياً. وتتم جميع العمليات في الفوركس عن طريق الهاتف أو الإنترنت، ويعمل السوق 24 ساعة في اليوم من الاثنين إلى الجمعة.

يعد الفوركس السوق الأكثر شعبية في العالم لمجموعة متنوعة من الأسباب:

  • يوفر سوق الفوركس الكثير من الفرص لتحقيق أرباح قصيرة الأجل.
  • يمكن لعمليات التداول طويلة الأجل تحقيق مكاسب كبيرة وتعتبر فرصة للتحوط ضد المخاطر الأخرى في المحفظة الاستثمارية.
  • تُباع أزواج العملات برافعة مالية، حيث تستطيع التحكم برأس المال أكثر بكثير مما لو كنت تستثمر فعليًا. وهذا الأمر يوفر لك فرصة لزيادة نمو حسابك البنكي بسرعة كلما حققت ربحًا.
  • يوفر الفوركس الراحة لإجراء التداول في أي مكان في العالم.
  • لا توجد أية رسوم في الفوركس، ليس عليك سوى تغطية فوارق السعر التي تم تحديدها بواسطة شركتك.

توضيح أزواج العملات

ينطوي تداول الفوركس على نوع واحد فقط من الاستثمار، والمعروف باسم أزواج العملات. زوج العملة هو عملة مقابلة يتم تحديدها عند استخدام عمله واحدة لشراء كمية محددة من عملة أخرى.

ومن السهل قراءة عملة الربح. وتُعرف العملة الأولى بعملة الأساس، وهي العملة التي تستخدمها لإجراء عملية الشراء. عملة الأساس دائمًا تساوي 1. تًعرف العملة الثانية بعملة الربح أو العملة المقابلة وهي العملة التي ترغب في شراءها. العدد الموجود بعد عملة الربح هو مقدار العملة. على سبيل المثال «AUD/JPY = 2.52», تعني 2.52 ين مقابل كل دولار أسترالي يتم صرفه.

عندما تقرأ عملة الربح لزوج من العملات، تحتاج إلى الاهتمام الكبير بالفارق السعري. ولأن الفوركس لا يتقاضى أية رسوم، تقوم شركات التداول بتطبيق فارق السعر بهدف كسب المال. الفارق السعري هو الفرق بين سعر البيع وسعر الشراء. وعادة يكون فارق السعر في الكسور العشرية، ولكنه قد يزيد في المعاملات قصيرة الأجل بشكل سريع جدًا.

أزواج العملات الشائعة

يتيح الفوركس تداول مجموعة واسعة من العملات، ولكن يتمسك المستثمرون عادة بما يعرفونه. حيث يقتصر مبلغ 4 تريليون دولار من التداولات اليومية على أزواج العملات لثمانية عشر عملة فقط.

في الواقع، تشمل غالبية التداولات ثماني عملات مختلفة، بما فيهم الدولار الأسترالي والين الياباني والدولار النيوزيلندي، والفرنك السويسري والدولار الكندي. وليس من المستغرب أن يكون كل من الجنيه الاسترليني البريطاني واليورو والدولار الأمريكي الأكثر شعبية بين العملات.

وبالطبع يمكنك تداول أنواع أخرى من العملات وأزواجها، لكن صغر حجم التداول قد يصعب الشراء والبيع في بعض الأحيان. كما يجعلها أكثر تقلبًا وأكثر خطورة من العملات القوية المذكورة أعلاه.

لماذا تتقلب أسعار العملات

تسلك العملة سلوك العديد من الاستثمارات القابلة للتداول مثل الأسهم والسلع الأساسية. وتتحدد الأسعار بحركة العرض والطلب. وهذا أحد الأسباب وراء انجذاب تجار الأسهم لسوق الفوركس. إذا كنت تجيد تداول الأسهم، سوف تجيد تداول العملات.

وفيما يلي بعض المؤشرات الرئيسية التي تؤثر على سعر العملة:

  • سعر الفائدة: أسعار الفائدة مهمة لأنها تؤثر مباشرة على قوة اقتصاد البلد والعملة. تستطيع أيضًا الحصول على الفارق السعري بين سعر الفائدة لزوج العملات إذا قمت بشراء العملة بسعر فائدة أعلى من سعر البيع.
  • المؤشرات الاقتصادية: أفضل مؤشر على القيمة المستقبلية للعملة هو الحالة الاقتصادية لبلدها. وتعتبر المؤشرات الاقتصادية مثل الناتج الاجمالي المحلي ومؤشر سعر الاستهلاك ومبيعات التجزئة والإنتاج الصناعي مؤشرات قوية حول اتجاه العملة.
  • العمالة: يعتبر عدد العمالة مؤشر جيد لقيمة العملة. كلما كانت الأعداد أكثر كلما زاد الإنفاق والاستثمار وقل ارتفاع التضخم، مشيرًا إلى عمله أقوى.

الآن بعد أن تعرفت على أساسيات تداول العملات الأجنبية، كن على استعداد للبدء في بعض المعاملات الصغيرة. قم بإنشاء حسابك اليوم!.