خوارزميات التداول

للتداول في الفوركس الكثير من الفوائد. يمكنك التداول برافعة مالية، والاستفادة من الرسوم المخفضة، والتداول على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع من الاثنين إلى الجمعة. ومع ذلك، لا تخلو تجارة الفوركس من بعض العيوب. مشكلتها الوحيدة أنها سوق معقدة ومتقلبة. قد تتصرف أسواق العملات بشكل غريب من حين لآخر، والتداول بالرافعة المالية قد يعني أخطاءً بحجم أكبر. وهذا هو السبب في لجوء العديد من المبتدئين لخوارزميات التداول لمساعدتهم في البداية. تقدم هذه الخوارزميات معلومات مفيدة وتقوم بتوجيه المستثمر بينما يتعلم عن السوق.

فوائد التداول الخوارزمي

هناك العديد من الأسباب وراء لجوء من ذوي الخبرة والمستثمرين الجدد للخوارزميات لمساعدتهم في الفوركس. وفيما يلي بعض من تلك الأسباب:

  • تعتبر الخوارزميات عملية رياضية بحتة تتجنب العيوب النفسية المزعجة.
  • يتم حساب الخوارزميات بسرعة كبيرة، بما يوفر لك الوصول السريع إلى المعلومات القيمة.
  • الخوارزميات هي أداة رائعة للتعلم. إذا كنت تاجرًا مبتدئًا، أو ربما مخضرمًا يحاول وضع استراتيجية جديدة، قد تساعدك الخوارزميات في تحريك العملية.
  • تعمل الخوارزميات بشكل آلي، وتحد من أي أخطاء بشرية يمكن أن تقودك إلى اتخاذ قرار خاطئ.

أساسيات التداول الخوارزمي للعملات الأجنبية

التداول الخوارزمي مفهومٌ بسيط. هي عملية استخدام أجهزة الحاسب الآلي أو البرامج التي تم تصميمها لتتبع مجموعة محددة من تعليمات التداول. حالما يتم تحديد المعايير، سوف تقوم المنصة تلقائيًا بالتداول (إجراء معاملات مربحة بشكل أسرع مما يمكن للإنسان العادي) أو ستقوم بتنبيهك في حال ملاحظة عمليات مربحة.

عادة، تستند الخوارزميات إلى مؤشرات رئيسية مثل المتوسطات المتحركة ونسب العوائد. ويمكن استخدامها لمجموعة متنوعة من الأغراض، ومع ذلك، يفضل استخدامها في منصات قوية مثل ميتاتريدر.

فوائد التداول الخوارزمي

يكون التداول الخوارزمي ناجحًا حينما يستند إلى استراتيجية خوارزمية ناجحة. لا تضمن الاستراتيجية الجيدة تحقيق الربح المؤكد، ولكن يمكنك بالتأكيد أن تزيد من فرصك بالنجاح. وإليك بعض الطرق الأكثر شعبية بين التجار لاستخدام الخوارزميات:

  • التحوط التلقائي: التحوط استراتيجية تهدف إلى حماية محفظتك الاستثمارية من خسائر كبيرة ومفاجئة. يمكنك تعيين الخوارزميات التي تحد من مقدار الخطر الذي قد تعرض نفسك له. على سبيل المثال، يمكنك تعيين خوارزميات  للعقود الفورية (العقود المباشرة) كدفاع ضد الهبوط المفاجئ في قيمة العملة التي تتعامل بها على المدى الطويل.
  • المراجحة: تمكنك الخوارزميات من التعرف على الفرص التي غالبًا ما تكون مربحة. في أسواق أخرى، قد يكون سعر أزواج العملات مختلف. إذا كان الفرق بين زوجي العملات يغطي الفارق السعري، يمكنك شراء وبيع العملة مباشرة لربح مضمون.
  • التحليلات: واحدة من أهم الأدوات في صندوق أدوات المستثمر هي التحليل الإحصائي. عليك تحديد خوارزميات للقيام بالتحليلات الإحصائية المعقدة، لتخبرك بالضبط عن الوقت المثالي للشراء أو البيع.
  • التداول عالي الوتيرة (السريع): هو أحد أكثر الأنواع شعبية من بين خوارزميات التداول. سيكون برنامجك قادرًا على تحديد فرص السيولة التي تشير إلى احتمالية هبوط عملة معينة أو ارتفاعها. وعندما يحدث ذلك، تكون قادرة على إجراء المعاملات الفورية أسرع بكثير مما يستطيع الإنسان العادي.
  • المتوسط الزمني المرجح للسعر: إن كنت تفكر في إصدار أمر كبير لزوج من العملات، قم باستخدام المتوسط الزمني المرجح للسعر فهو وسيلة جيدة لضمان التنبؤ بأقرب متوسط قيمة سوقية. تقوم الخوارزميات بشراء أجزاء من الأمر في فترات زمنية مقسمة بالتساوي للتقليل من تأثير عشوائية السوق.

متطلبات التداول الخوارزمي

إن استخدام الخوارزميات لتداول الفوركس أمر بسيط جدًا، ولكن يحتاج إلى بعض المهارات الحاسوبية. إذا كنت ترغب في تصميم الخوارزميات الخاصة بك، ستحتاج إلى برمجتها بنفسك أو تعيين أحدهم للقيام بذلك. ستحتاج أيضا إلى القدرة على رصد الخوارزميات الخاصة بك باستخدام حساب اختباري للتأكد من أنها تعمل بشكل صحيح.

إذا كنت تريد استخدام الخوارزميات، ولكنك لا تملك قطع الاستثمار بعد، يمكنك الاستعانة بروبوتات التداول. يتم إنشاء الروبوتات في منصات التداول مثل ميتاتريدر، وهي سهلة التنفيذ دون الحاجة لأية مهارات حاسوبية.

والآن بعد أن امتلكت الخوارزمية الخاصة بك واختبرتها، حان الوقت لتجربها على أرض الواقع!. قم بإنشاء حسابك وابدأ اليوم!